2022 07 28T112240Z 1388785154 RC2XKV9UCFNB RTRMADP 3 EMIRATES WEATHER FLOODS

فيضانات عارمة تخلف 53 قتيلا على الأقل في إيران وسبعة في الإمارات

إعلان



قال مسؤولون إيرانيون إن عمال الإنقاذ واصلوا أعمال البحث عن المفقودين الجمعة بعد أن تسببت انهيارات أرضية وسيول نجمت عن أمطار غزيرة في مقتل 53 على الأقل.

في السياق، صرح مهدي ولي-بور، رئيس عمليات الطوارئ في جمعية الهلال الأحمر الإيراني، للتلفزيون الحكومي بأن هناك حوالي 16 شخصا في عداد المفقودين بعد فيضانات على مدى يومين اجتاحت 100 بلدة و300 قرية في 18 من أصل 31 إقليما في البلاد. وتم إغلاق معظم الطرق السريعة.

كما أضاف محسن منصوري حاكم طهران للتلفزيون الرسمي أن أكثر المناطق التي تضررت الجمعة هي فيروز كوه التي تقع عند سفح جبال البرز شمال شرقي طهران، حيث لقي ما لا يقل عن عشرة أشخاص حتفهم. ونقلت عنه وكالات أنباء محلية قوله في وقت لاحق إن هناك حوالي ستة أشخاص في عداد المفقودين.

وتابع منصوري أن السيول استمرت في اجتياح المناطق الشمالية من إقليم طهران الجمعة، مضيفا أنه على الرغم من التحذيرات المتكررة لا يزال المتنزهون يتجهون صوب بلدة فيروز كوه الواقعة على بعد حوالي 140 كيلومترا من طهران، والتي تعتبر مقصدا مفضلا لقضاء العطلات بسبب درجات الحرارة المنخفضة في الصيف. وتعج طرقها المزدهرة بالنباتات بالمتنزهين أيضا.

كما أفادت وسائل الإعلام الإيراني الرسمية بأن ثمانية أشخاص على الأقل لقوا حتفهم الخميس في انهيار أرضي ناجم عن سيول اجتاحت قرية إمام زاده داوود شمال غربي طهران وألحقت أضرارا أيضا بضريح ديني هناك. وتم الإبلاغ عن فقد ما يصل إلى 14 شخصا. وتسببت السيول في مقاطعة فارس بجنوب البلاد  السبت في مقتل 22 شخصا.

اقرأ ايضاً
مناشدات دولية لوقف المواجهات في العراق

وفي الإمارات، أعلنت وزارة الداخلية الجمعة بأن سبعة أشخاص من جنسيات آسيوية لاقوا حتفهم جراء السيول الأخيرة التي اجتاحت البلاد. وأضافت الوزارة أن‭‭ ‬‬ الوفاة السابعة هي الشخص المفقود الذي أعلن عنه سابقا.

كما ذكرت الوزارة أن الفرق الميدانية لا تزال تنفذ عمليات إجلاء في إمارات رأس الخيمة والشارقة والفجيرة، وهي الإمارات الأكثر تضررا بسبب السيول التي نتجت عن الأمطار الجارفة. 

وفي الولايات المتحدة، قال حاكم ولاية كنتاكي آندي بشير الجمعة إن عدد الوفيات جراء الفيضانات التي تجتاح شرق الولاية ارتفع إلى 16، بعد أمطار غزيرة غمرت مياهها المنازل واجتاحت الطرق وأدت لفيضان مياه الأنهار والجداول، محذرا من سقوط مزيد من الضحايا.

ويرى علماء بأن تغير المناخ يزيد من احتمالات هطول الأمطار الغزيرة والفيضانات في أجزاء كثيرة من الولايات المتحدة. ويقولون إن زيادة درجات الحرارة الناتجة جزئيا عن غازات الاحتباس الحراري في الغلاف الجوي للأرض، تتسبب في أنماط مناخية أكثر تطرفا مثلما حدث في كنتاكي هذا الأسبوع.

فرانس24/ رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم



ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق فرانس 24

Download_on_the_App_Store_Badge_AR_RGB_blk_102417

google-play-badge_AR

المصدر: فرانس 24

شاهد أيضاً

نحو عالم دون مركزية الغرب؟

نحو عالم دون مركزية الغرب؟

  مركزية الغرب معضلة العالم المعاصر كنا نظن أن الحملة ضد استضافة قطر للمونديال قد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.