525bc96b70d71

فتاوي مسيّسة أثناء أداء مناسك الحج تروج لحكام السعودية

تتوالى الأخبار التي تكشف عن توجيهات ولي عهد السعودي “محمد بن سلمان” لترويج سياسته بين أوساط الحجاج، في محاولة منه لتحسين صورته وصورة المملكة الملطخة في الغرب. وذلك عبر نشر نشر المفتين الشرعيين بجوار بيت الله الحرام.

تكشف سلسلة حقائق خفايا حرب محمد بن سلمان العلنية على الإسلام في بلاد الحرمين وأن مشروع ولي العهد يقوم بالأساس على محاربة كل ما هو إسلامي في المملكة.

حيث كشفت مصادر مطلعة لقطرعاجل عن قيام مسؤولين سعوديين خلال مراسم الحج بنشر المفتين الشرعيين في أرجاء الحرم المكي والمدينة المنورة لتقديم الخدمات الدينية والنصح والفتاوي الشرعية للمسلمين الذين يؤدون فريضة الحج.

إلا أن هذه الفتاوی ومن حيث أنه يحتذى بها كونها فتوی شرعية تأتي من رجل دين من المفترض أن يكون قد درس الشريعة الإسلامية والسنة النبوية الشريفة فهي تملك تأثير كبير علی المؤمن والحاج.

ولكن ماذا لو كانت هذه الفتاوی مسيسة من قبل حاكم المملكة محمد بن سلمان الذي يدير البلاد علی أهواءه منذ صعوده للسلطة وقيامه بدور الملك في ظل عدم قدرة أبيه لإدارة المملكة.

كما يجب أن تتضمن الفتاوي أفكار محددة لتزرع في عقول الحجاج لا سيما الفكر الوهابي الذي يحمله بن سلمان والمملكة.

ويتم تعيين هؤلاء المفتيين من قبل الرئاسة العامة للبحوث العلمية والإفتاء كما يتم وضع أرقام للمفتيين للتواصل معهم وأخذ الفتوی التي من المفترض أن تتوافق مع دين الإسلام وليس مع فكر المملكة الخاص.

وكانت السعودية قد أطلقت في موسم حج 2022 روبوت الفتوی لأول مرة في مسجد نمرة، لتحسين الخدمات للحجاج حسب قولها.

اقرأ ايضاً
روابط وجعيات إسلامية تدين أحكام السجن بحق دعاة وعلماء السعودية

وادعت السعودية أن هذا الاهتمام بالتكنولوجيا خلال موسم الحج، لتحسين الخدمات للحجاج، خاصة في الظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم جراء جائحة كورونا.

إلا أن هذا الإجراء يؤكد من قلناه عن تسييس الفتاوی الشرعية في الحج واستخدام ربوتات تم املائها بفتاوي وأفكار المملكة الخاصة.

وتولي المملكة اهتماماً خاصاً بالافتاء خلال موسم الحج ووفقاً لمفتيها العام الدولة السعودية تولي عناية خاصة بالفتوی؛ لما لها من أثر مباشر علی قاصدي الحرمين الشريفين الذين يفدون لأداء مناسك الحج والعمرة.

موسم الحج

بذريعة كورونا، اقتصر موسم الحج العام الماضي على 60 ألف حاج فقط من المقيمين، في الوقت الذي كانت فيه حفلات موسم الرياض مستمرة.

وما يؤكّد تعمّد تقليل أعداد الحج أن أعداد المعتمرين بلغت قرابة 8 معتمر خلال فترة 10 أشهر، بينما تم تقليص عدد الحجاج بصورة متعمّدة.

وحوّل بن سلمان الحرمين لمصيدة باعتقاله العديد من المسلمين القادمين للعمرة والحج، لتحقيق توجهاته السياسية وتحالفاته مع أعداء الإسلام،

وآخر ذلك الترحيل القسري لأربعة من مسلمي الإيغور (كان قد اعتقلهم سابقًا) للصين فجر 14 أبريل حسب ما أكدت ذلك منظمة Uyghur Human Rights Project.

وبلغت الوقاحة بأن تستهدف مخططات الترفيه إفساد القادمين للعمرة والحج بحفلات الغناء والرقص التي تُقام في موسم جدة، حيث أعلن ذلك صراحةً رائد أبو زنادة المشرف العام على الموسم، بوضع لافتات الترويج للموسم في مطار الملك عبد العزيز بجدة وفي صالة الحجاج تحديدًا.

المصدر: قطرعاجل

 

 

 

شاهد أيضاً

إلى أين تتجه التطورات على حدود إسرائيل الشمالية؟

إلى أين تتجه التطورات على حدود إسرائيل الشمالية؟ صدر الصورة، AFP/Getty Images التعليق على الصورة، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *