استشهاد فلسطيني برصاص إسرائيلي عند محاولته عبور الجدار العازل

استُشهد عامل فلسطيني برصاص الاحتلال الإسرائيلي، الأحد، عند محاولته عبور الجدار العازل من الضفة الغربية المحتلة.

وقال جيش الاحتلال الإسرائيلي إن جنوده رصدوا بالقرب من مدينة قلقيلية مشتبها به ألحق أضرارا بالسياج الأمني وحاول العبور إلى إسرائيل.

وأضاف أن الجنود فتحوا النار وأن الواقعة قيد التحقيق.

وشيدت إسرائيل جدارها على طول حدود الضفة الغربية في ذروة الانتفاضة الفلسطينية بهدف منع رجال المقاومة من التسلل إليها.

من جانبها، أفادت وزارة الصحة الفلسطينية بأن العامل “أحمد تيسير غانم” من سكان نابلس استشهد برصاص الاحتلال أثناء محاولته الدخول عبر بوابة “جلجولية”.

وأشارت الوزارة إلى أن قوات الاحتلال لا تزال تحتجز جثمان الشهيد بمستشفى مئير في كفار سابا داخل أراضي عام 1948.

فيما وصفت وزارة الخارجية الفلسطينية، في بيان، ما حدث بأنه “إعدام ميداني”.

ويقول الاتحاد العام لعمال فلسطين إن حوالي 165 ألف فلسطيني يحملون تصاريح يدخلون إسرائيل يوميا للعمل، لكن كل أسبوع يعبر آلاف آخرين بشكل غير قانوني، وغالبا ما يتجنبون نقاط التفتيش من خلال الثغرات الموجودة في الجدار الأمني.

 

اقرأ أيضاً
اقرأ ايضاً
بوتين يشكر أردوغان على جهود تركيا في أزمة الحبوب

استشهاد 3 فلسطينيين برصاص الجيش الإسرائيلي شمالي الضفة

استشهاد أسير فلسطيني سابق برصاص جيش الاحتلال


المصدر: وكالات

شاهد أيضاً

الوحدة السعودية البحرينية

الوحدة السعودية البحرينية في أروقة القصور من جديد _ هل تتحد الجارتان العربيتان فعلاً ؟؟

تعود قضية الاتحاد بین السعودية و البحرين إلى الواجهة بعد سنوات من إثارتها في عام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.