السعودية تلقي القبض على نجمة تيك توك مصرية.. لماذا؟

ألقت السلطات السعودية، القبض على نجمة “تيك توك” واليوتيوبر المصرية الشهيرة “تالا صفوان”، بتهمة “نشر محتوى يتضمن إيحاءات جنسية”.

وأثارت “تالا” التي يتابعها على “تيك توك” نحو 5 ملايين شخص، ونحو 800 ألف متابع على “يوتيوب”، غضباً على الإنترنت، وسط مزاعم بأن مقطع فيديو نشر مؤخرا يحمل تلميحات مثلية.

لكنها قالت إن هذا “لم يكن قصدها”، إلا أن الشرطة قالت إن “الفيديو قد يضر بالأخلاق العامة”.

وتعرف “تالا” بشعرها الداكن القصير، ووجهها المعبر، وتستهدف بأسلوبها الخفيف والمتفائل الشباب في سن المراهقة.

وتحتوي مقاطع الفيديو الخاصة بها على عناوين جذابة، تشبه تلك الخاصة بالصحف الصفراء، وهي تناقش البرامج التلفزيونية والقضايا التي يرسلها متابعوها، معظمها يتعلق بالعلاقات والمواقف المحرجة.

وهي تنظم مقالب وتنفذ تحديات تماماً، مثل العديد من صانعي المحتوى الآخرين في جميع أنحاء العالم.

لكن أحد مقاطع الفيديو الأخيرة التي نشرتها أثار رد فعل مختلفاً تماماً.

ففي المقطع الذي أثار الجدل، شوهدت وهي تتحدث مع صديقة سعودية، تدعوها إلى منزلها، وقد فسر البعض ملاحظاتها اللاحقة على أنها تحمل “إيحاءات جنسية”.

وأطلق ذلك حملة كبيرة ضدها، مع انتشار وسم بعنوان “تالا تسيء إلى المجتمع” على “تويتر”.

لكن الاتهامات ضدها لم تقف على الجدل الذي دار حول “ميولها الجنسية”، إذ يقول كثير من المدونين السعوديين، إن “المحتوى الذي تقدمه يستقطب الكثير من الأطفال والمراهقين ويتضمن العديد من المخالفات للمبادئ والقيم المجتمعية والقوانين المحلية”.

اقرأ أيضاً
اقرأ ايضاً
الدوحة تستضيف اجتماعا قطريا تركيا أفغانيا حول إدارة وتشغيل مطار كابول الدولي

السعودية تقبض على أشهر محتال يمني.. ما قصته؟

وردت “تالا” على الحملة، بالقول إنه “أسيء فهمها”، ونفت وجود أي معنى ضمني مثلي في تعليقاتها.

وقالت إن المقطع “أخرج من سياقه من الفيديو الكامل الذي سجلته، من أجل التسبب في فضيحة”.

ومع استمرار تزايد الغضب على وسائل التواصل الاجتماعي، أعلنت الشرطة في الرياض أنها أوقفت واحدة من السكان المحليين “ظهرت في بث تتحدث إلى امرأة أخرى بمحتوى جنسي وإيحاء يمكن أن يكون له تأثير سلبي على الأخلاق العامة”.

ولم تذكر الشرطة اسم “تالا صفوان”، لكنها أدرجت مقطعاً من الفيديو مع وجهها ووجه صديقتها الذي تم التشويش عليه.

ويأتي ذلك بعد أيام فقط من مطالبة هيئة تنظيم الإعلام السعودية “يوتيوب”، بإزالة الإعلانات التي تعتبرها مسيئة للقيم والمبادئ الإسلامية في البلاد. وهددت الهيئة التنظيمية باتخاذ إجراءات قانونية إذا لم يتم فعل شيء.

وجاء هذا الإعلان في أعقاب شكاوى من الآباء السعوديين من أن أطفالهم يتعرضون لمحتوى غير لائق في الإعلانات التي تبث على “يوتيوب”.


المصدر: وكالات

شاهد أيضاً

التطبيع السعودي الإسرائيلي

التطبيع السعودي الإسرائيلي _ هل هي النهاية ؟؟ _ رؤية مستقبلية

هل أخذ طوفان الأقصى بناصية التطبيع السعودي الإسرائيلي ساحباً إياه نحو الهاوية ؟ تشهد العلاقات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *