7202231144611387

حزب الله ينشر فيديو لسفن إسرائيلية قرب “كاريش” ويهدد بضربها

نشر حزب الله اللبناني، الأحد، مقطعا مصورا يظهر رصده لثلاث سفن مخصصة لاستخراج الغاز لصالح الاحتلال الإسرائيلي ضمن حدود لبنان، وهددها بأنها “تحت مرمى” نيرانه.

 

 

 

والفيديو مدته دقيقة و16 ثانية، يوضح أن سفن استخراج الغاز لصالح الاحتلال الإسرائيلي تحت مرمى صواريخه، وإشارة إلى أنه تم تصويرها، السبت 30 تموز/ يوليو الجاري.

 
وكان الاحتلال استقدم مطلع حزيران/ يونيو الماضي، هذه السفن، إلى حقل “كاريش”، الواقع عند الحدود بين لبنان والأراضي المحتلة، ما أثار اعتراض الحكومة اللبنانية كون المنطقة متنازع عليها.

 

اقرأ أيضا: نصر الله يهدد بتحرك في أيلول بشأن حقل “كاريش” (فيديو)

وأظهر المقطع، السفن التابعة للاحتلال الإسرائيلي على بعد 90 كم من السواحل اللبنانية.

 

وأرفق حزب الله بمشاهد لصاروخ بحري يتم تجهيزه للإطلاق، بالإضافة إلى تصريح سابق لأمين عام الجماعة حسن نصر الله، يقول فيه إن “اللعب بالوقت غير مفيد”.

اقرأ ايضاً
رئيس الوزراء الفلسطيني يصل قطر

 

في المقابل، أعلن الاحتلال اجتماعا عاجلا للكابينت (المجلس الأمني السياسي المصغر)، لبحث تهديد حزب الله بضرب السفن الإسرائيلية.

ويأتي التهديد قبيل ساعات قليلة من وصول المبعوث الأمريكي لشؤون الطاقة آموس هوكستين، إلى بيروت الأحد، حاملا معه الرد الإسرائيلي على المقترح اللبناني بشأن ترسيم الحدود البحرية الجنوبية.

 

اقرأ أيضا: الاحتلال يطالب بتسريع المفاوضات مع لبنان خشية حرب حزب الله

وزار هوكستين، لبنان منتصف حزيران/ يونيو الماضي، حيث قدّم له الرئيس ميشال عون مقترحا شفهيا بشأن ترسيم الحدود مع الاحتلال، يعتمد على استرجاع حقل قانا كاملا مع تعديل الخط 23.

وفي 2 تموز/ يوليو 2022، أعلن حزب الله، إطلاق 3 طائرات مسيّرة غير مسلحة تجاه حقل كاريش، إلا أن الحكومة اللبنانية قالت إن تلك المسيّرات خارج إطار مسؤولية الدولة.

وبعدها بأيام قليلة، حذر نصرالله، من اندلاع حرب في حال لم يحصل لبنان على حقه من الغاز والنفط في تلك المنطقة البحرية، مشيرا إلى أن الحزب “قادر على منع إسرائيل من استخراجه”.


المصدر: العربي 21

شاهد أيضاً

israel

نتنياهو: التطبيع الإسرائيلي السعودي قد ينهي الصراع الإسرائيلي الفلسطيني

أدلى رئيس الوزراء السابق ، الذي من المتوقع أن يستأنف السلطة في الأسابيع المقبلة ، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.