“سي إن إن” تتهم السلطات السودانية بملاحقة متعاونين معها.. ما السبب؟

اتهمت شبكة “سي إن إن” الإخبارية الأمريكية، السلطات السودانية بشن حملات “قمع وتفتيش ومضايقات” لعدد من المتعاونين معها في تحقيق صحفي كشف نهب روسيا لذهب البلاد.

وكشف التحقيق الذي نشر الجمعة عن أدلة تشير إلى أن روسيا تواطأت مع القيادة العسكرية السودانية لتهريب الذهب بما يقدر بمليارات الدولارات.

ونقلت الشبكة عن مصادر مدنية وعسكرية في السودان، قولها إن عملية “مطاردة قد انطلقت لتعقب أولئك الذين تشتبه السلطات في أنهم عملوا مع “سي إن إن” على التحقيق.

ولفتت الشبكة الأمريكية إلى تعرض أقارب المشتبه بهم في تسريب معلومات للتهديد، كما تم تفتيش منازل عائلاتهم، في محاولة لإسكاتهم”.

ونقلت عن مصادر قولها: “إنهم يضايقوننا، ويضايقون الأشخاص الذين نحبهم، بحثا عن المسربين.. إنها رسالة واضحة، السلطات خائفة، وهي تستجيب بالطريقة الوحيدة التي تعرفها: بالعنف”.

واعتبرت الشبكة الأمريكية أن سلطات السودان تحاول “إنهاء الغضب المنتشر على نطاق واسع من الفساد الذي تم الكشف عنه في التحقيق الصحفي”.

اقرأ ايضاً
الغرب وواشنطن قلقان من تبعات زيارة بوتين لإيران ولقائه بأردوغان

واستنادا إلى مقابلات متعددة مع مسؤولين سودانيين وأمريكيين رفيعي المستوى ومستندات، رسم تحقيق “سي إن إن” صورة لمخطط روسي مفصل لنهب ثروات السودان، في محاولة لتحصين روسيا ضد العقوبات الغربية القوية المتزايدة، ودعم جهود موسكو الحربية في أوكرانيا.

 


المصدر: وكالات

شاهد أيضاً

الوحدة السعودية البحرينية

الوحدة السعودية البحرينية في أروقة القصور من جديد _ هل تتحد الجارتان العربيتان فعلاً ؟؟

تعود قضية الاتحاد بین السعودية و البحرين إلى الواجهة بعد سنوات من إثارتها في عام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.