8202220142729399

المعارضة السورية تستهدف النظام وقسد ردا على مجزرة الباب

أعلنت فصائل من المعارضة السورية، في الشمال السوري، استهداف مواقع مشتركة لقوات النظام السوري وقوات سوريا الديمقراطية “قسد”، ردا على المجزرة التي وقعت في منطقة الباب في ريف حلب الشرقي.

 

جاء ذلك بحسب ما أكده “الجيش الوطني السوري” المعارض، ردا على القصف الذي وقع في حلب راح ضحيته 15 مدنيا سوريا، وجرح أكثر من 45 آخرين.

 

واستهدفت الفصائل المعارضة مواقع وصفتها بالمشتركة لقوات النظام وقسد، أبرزها منطقة “الشهباء” في شمال سوريا، دون تفاصيل أخرى.

 

 

 

 

 

 

 

وقالت إنها أوقعت قتلى وجرحى، في حين لم تذكر “قسد” أنباء عن ضحايا حتى الآن.

 

اقرأ أيضا: قتلى بهجوم صاروخي استهدف “الباب” شمال سوريا (شاهد)
 

لكن وكالة “هاوار” الكردية، المقربة من “قسد”، أكدت إصابة امرأة وطفلة بقصف للقوات التركية على مقاطعة الشهباء.

وسبق أن نفت “قسد”، مسؤوليتها عن القصف الصاروخي في “الباب”، كما لم يعلق النظام السوري.

اقرأ ايضاً
حماس تطالب بالأفراج عن المعتقلين الفلسطينين في السعودية

واتهمت المعارضة السورية قوات النظام بالوقوف خلف القصف، مشيرة إلى أنه انطلق من قاعدة مشتركة بينه وبين مليشيات إيرانية في “رادار شعالة” ضمن مناطق نفوذ “قسد”.

 

اقرأ أيضا: منظمة حقوقية تدعو للتحقيق بهجوم استهدف مدينة الباب السورية

وتشهد مناطق سيطرة “الجيش الوطني السوري” المعارض، قصفا متكررا مصدره مناطق سيطرة النظام و”قسد” في الشمال السوري.

وتشهد منطقة الشمال السوري تصعيدا كبيرا مؤخرا، وتهديدات تركية بتنفيذ عملية عسكرية ضد “قسد” مع تسارع حديث أنقرة عن خطة لعودة طوعية للاجئين السوريين.

 

المصدر: العربي 21

شاهد أيضاً

إسرائيل تفتح تحقيقا في مقتل مسعف فلسطيني متطوع في الضفة الغربية

إسرائيل تفتح تحقيقا في مقتل مسعف فلسطيني متطوع في الضفة الغربية صدر الصورة، PRCS التعليق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *