20220827 1661593942 726

وزارة الصحة تدرب العاملين في الفنادق على تحسين البيئة الصحية في المنشآت

نظمت وزارة الصحة العامة ورشة عمل على مدار يومين حول “تقييم الأثر الصحي البيئي لملوثات البيئة الداخلية في الفنادق”، بمشاركة نحو 200 شخص من العاملين بالمنشآت الفندقية.
وتهدف الورشة إلى تقييم الوضع البيئي الداخلي للمنشآت الفندقية ورفع كفاءة العاملين بتلك المنشآت من أجل تحسين البيئة الداخلية، خاصة مع قرب تنظيم الدولة لبطولة كأس العالم FIFA قطر 2022.
وتمثل الورشة تطبيقا عمليا لجهود وزارة الصحة العامة لتعزيز مفهوم جودة وصحة البيئة الداخلية وتحسينها في المنشآت الفندقية لكي يحظى زوار الدولة بكأس عالم صحي.
وتم خلال الورشة تقديم محاضرات تفصيلية حول مختلف الموضوعات المتعلقة بصحة البيئة، ومنها محاور رئيسية تتعلق بصحة البيئة الداخلية في الفنادق.
وأكدت السيدة وسن عبد الله الباكر مدير إدارة سلامة الأغذية والصحة البيئية بوزارة الصحة العامة أهمية المحافظة على صحة البيئة وتحسين جودة الهواء الداخلي في الفنادق ودور وزارة الصحة في هذا المجال، مشيرة إلى أن جودة الهواء الداخلي أصبحت عاملا مهما لما له من تأثير مباشر على الصحة العامة.
وأوضحت أن خطورة الهواء الداخلي تزداد خصوصا عندما ترتبط البيئة الداخلية بزيادة نسبة الملوثات في الهواء الداخلي، بحيث أصبح تحسين جودة الهواء أمرا بالغ الأهمية.
وقدم مختصون من وزارة الصحة العامة عروضا خلال الورشة تضمنت العديد من الموضوعات المهمة، من أبرزها نتائج التقييم الذي تم للمنشآت الفندقية، وأساليب تحسين البيئات الداخلية للفنادق، وأهم الملوثات التي تؤثر على جودة الهواء الداخلي، والطرق التي تؤدي لتحسينها، بالإضافة إلى كيفية صيانة الأنظمة الميكانيكية للتدفئة والتهوية وتكييف الهواء في الفنادق، كما تم تقديم بعض التوصيات المتعلقة بالتشغيل الأمثل لتلك الأنظمة لتحسين جودة الهواء الداخلي.
واستعرض المختصون آلية التنظيف والإشراف الداخلي في الفنادق والإجراءات التشغيلية لعمليات التنظيف، والآثار الصحية المحتملة من استخدام مبيدات الآفات، والتعرض لها، والتدابير الوقائية الواجب اتباعها ليتم إدارة ومكافحة الحشرات بصورة سليمة، وإجراءات المكافحة المتكاملة وكيفية إداراتها.
كما تم استعراض معلومات الدليل الإرشادي للصحة والسلامة في المياه الترويحية، وإجراءات السلامة والتشغيل لبرك السباحة وكيفية إدارة المخاطر الميكروبية والكيميائية ورصد بعض المؤشرات الخاصة بمياه الحوض، مثل نسبة العكارة ودرجة حموضة المياه ونسبة متبقي المطهر، ونتيجة العينات الميكروبية للتأكد من جودة المياه المستخدمة، إضافة إلى كيفية إدارة النفايات الطبية الناتجة عن الفنادق وفنادق الحجر والعزل الصحي بما يحقق فصلها وجمعها وتخزينها والتخلص منها وفق المعايير المعمول بها محليا وعالميا، بما يحقق السلامة والحد من أن تكون مصدرا لانتشار العدوى والاصابة بالأمراض

اقرأ ايضاً
وزير التربية والتعليم تعلن أربعة محاور أساسية لتطوير المنظومة التعليمية بدولة قطر

المصدر: صحيفة العرب القطرية

شاهد أيضاً

20220119 1642593380 939

مجلس الوزراء يوافق على مشروع قانون بتعديل بعض أحكام القانون رقم (24) لسنة 2006 بإصدار قانون (نظام) الأسمدة

ترأس معالي الشيخ خالد بن خليفة بن عبدالعزيز آل ثاني، رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.