بعد اشتباكات بغداد.. إيران تدعو مواطنيها لعدم زيارة العراق

دعت إيران، الإثنين، مواطنيها إلى عدم زيارة العراق، حتى إشعار آخر، بعد تفجر اضطرابات أعقبت إعلان الزعيم الشيعي “مقتدى الصدر” اعتزال الحياة السياسية، حيث اقتحم أنصاره القصر الرئاسي في بغداد واقتحموا مقر الحكومة واشتبكوا مع قوات الأمن، ما أسفر عن سقوط قرابة 10 قتلى.

وقالت وزارة الداخلية الإيرانية، في بيان: “نطلب من المواطنين عدم التوجه إلى العراق حتى إشعار آخر حرصا على سلامتهم بالنظر للوضع الأمني في هذا البلد”، ووعدت بـ”عودة الزوار الإيرانيين المتواجدين في النجف وكربلاء مع ضمان سلامتهم”.

من جهتها، طلبت السفارة الإيرانية في العراق من رعاياها هناك “عدم التوجه إلى بغداد والكاظمية وسامراء حتى إشعار آخر؛ بسبب فرض قوانين فرض التجوال في العاصمة العراقية”.

وفي وقت سابق، الإثنين، أعلنت قيادة القوات المشتركة، فرض حظر التجوال في جميع أنحاء العراق، بدءا من الساعة السابعة من مساء اليوم وإلى إشعار آخر.

وأعلن عن مقتل متظاهرين اثنين وإصابة العشرات من أنصار التيار الصدري في بغداد، برصاص قوات الأمن في المنطقة الخضراء.

اقرأ ايضاً
بهدف توسيع علاقاتها مع الجوار... إسرائيل قد تدعو ملك الأردن والرئيس التركي لزيارتها

وسادت حالة من الفوضى في العراق، الإثنين، عقب إعلان زعيم التيار الصدري اعتزاله نهائيا العمل السياسي.

وأصدرت القيادة العسكرية العراقية قرارا بفرض حظر تجوال في عموم البلاد، بينما دعت بعثة الأمم المتحدة إلى ضبط النفس في بلد يبدو أن المأزق السياسي الناتج من الانتخابات التشريعية في أكتوبر/ تشرين الأول 2021 يأخذ منعطفا جديدا.


المصدر: وكالات

شاهد أيضاً

تعليق إضراب لوسائل النقل  الحكومي في تونس

تعليق إضراب لوسائل النقل الحكومي في تونس

علّق موظفو قطاع النقل الحكومي بالعاصمة تونس الخميس إضرابا نفذوه بشكل مفاجئ ليوم شل خطوط …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.