8202231132127120

وزير أردني: اعتراضنا على مطار رامون أوقف رحلاته الدولية

قال
وزير النقل الأردني وجيه عزايزة، الأربعاء، إن اعتراض الأردن على مطار رامون
الإسرائيلي “أوقف الرحلات الجوية الدولية منه”.

وأشار
عزايزة، في تصريحات صحفية مع نظيره الفلسطيني عاصم سالم، إلى أن “موقف الأردن
واضح تماما، حيث قدم الأردن اعتراضا رسميا على تشغيل المطار، ولذلك ألغيت الرحلات الدولية
من هذا المطار وبقيت الرحلات المحلية”، وفق “قناة المملكة”.

وكانت
سلطات الاحتلال الإسرائيلي قررت السماح لمواطني الضفة الغربية بالسفر جوا عبر مطار
رامون، ما سبب انزعاجا أردنيا عبر عنه نواب وكتاب صحفيون، وذلك لتأثيره السلبي على
الاقتصاد الأردني.

وأضاف
عزايزة أن الأردن أكد على “حسن الإجراءات التي ستتم دائما وبشكل مستمر والتي نحرص
على المحافظة عليها في مطار الملكة علياء لخدمة الفلسطينيين ونحرص على راحتهم وعلى
طريقة تنقلهم”.

من
جهته قال وزير النقل الفلسطيني إن “الزيارة إلى الأردن جاءت للتباحث مع الأشقاء
الأردنيين على إيجاد حلول لمشاكل تواجه المواطنين أثناء تنقلهم بين البلدين”.

وأضاف
سالم أن “المطار المذكور (رامون) لا يعنينا، وما يعنينا علاقتنا مع الجانب الأردني
وعمقنا العربي والأردني”، موضحا أن “الزيارة ركزت على التسهيلات للمواطنين
أثناء دخولهم أو مغادرتهم للأردن”.

اقرأ ايضاً
حريق هائل يلتهم سفينة محملة بالسيارات في ميناء دبي (فيديو)

وزارة
الخارجية الأردنية شددت، في تصريحات سابقة، على أن إقامة المطار في الموقع المذكور
سيؤدي لانتهاك السيادة الأردنية في الأجواء، فضلاً عن أنه سيمثل خرقاً للقانون الدولي،
وخاصة المادة الأولى من اتفاقية شيكاغو للطيران المدني الدولي لعام 1944، وانتقاصا
من معايير منظمة الطيران المدني ICAO.

وأشار
عزايزة، خلال الاجتماع، إلى “مشروع أردني سيتم خلال الفترة القريبة المقبلة بطرح
عطاء متعلق بالمقر الدائم لجسر الملك حسين”، مبينا أن “هذا العطاء ستكون
قيمته حوالي 150 مليون دينار وجهود الحكومة حثيثة بالإسراع في طرحه، وإلى أن يحصل ذلك
هناك حلول جزئية مقبلة”.

وافتتح
مطار رامون عام 2019، ويقع قرب مدينة إيلات (جنوب) ويبعد عن مدينة القدس نحو 300 كيلومتر.

ومطلع
2019، قدم الأردن اعتراضا دوليا على إقامة المطار مرجعاً سبب ذلك إلى أن موقعه
“لا يتوافق مع المعايير الدولية”.


المصدر: العربي 21

شاهد أيضاً

تسليح المستوطنين

تل أبيب و تسليح المستوطنين الصهاينة و الجهاد الإسلامي ترد

تسليح المستوطنين مجلس الوزراء الأمني ​​والسياسي الصهيوني يحاول منح آلاف المستوطنين الإسرائيليين الإذن بحمل السلاح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.