320221519234558

عبد الله باتيلي.. تعيين “أفريقيّ” مبعوثا أمميا في ليبيا

أعلن الأمين العام للمنظمة الدولية أنطونيو غوتيريش، السبت، تعيين ممثل جديد له في ليبيا، بعد قرابة سنة من استقالة المبعوث السابق يان كوبيتش، في حين دعت الولايات المتحدة الأطراف الليبية للعمل مع المبعوث الجديد.

 

وقالت بعثة الأمم المتحدة في ليبيا في بيان “السبت” إن غوتيريش قرر تعيين الدبلوماسي السنغالي ووزير الحكومة السابق عبد الله باتيلي مبعوثا خاصا إلى ليبيا.

 

وذكر البيان الذي نشر على الموقع الإلكتروني للأمم المتحدة، فجر السبت، أن باتيلي سيخلف السلوفاكي يان كوبيش في منصب المبعوث الخاص ورئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا “أونسميل”.

وقال البيان إن باتيلي يجلب بتعيينه في المنصب “خبرة تزيد عن 40 عاما شغل خلالها مناصب ضمن حكومته الوطنية والمؤسسات الأكاديمية والمنظمات الإقليمية ومنظومة الأمم المتحدة”.

 

ويخلف باتيلي يان كوبيتش الذي تنحى عن منصبه أواخر العام الماضي حين تعثرت الدبلوماسية الهادفة إلى حل الصراع الممتد لفترة طويلة في ليبيا في الفترة التي سبقت الانتخابات العامة التي فشلت البلاد في إجرائها.

 

اقرأ أيضا:  الدبيبة يلتقي أردوغان ووزير خارجية قطر لبحث حل سياسي بليبيا

 

من هو المبعوث الجديد؟

 

وشغل باتيلي في أحدث مهامه مع الأمم المتحدة عام 2021، منصب الخبير المستقل للمراجعة الاستراتيجية لـ “أونسميل”.

اقرأ ايضاً
قوات الحوثي تستهدف قاعة عمليات إماراتية وتقتل من فيها

كما شغل سابقا منصب نائب الممثل الخاص للأمين العام في بعثة الأمم المتحدة المتكاملة المتعددة الأبعاد (مينوسما) بين عامي 2013-2014، ومنصب الممثل الخاص للأمين العام في أفريقيا الوسطى ورئيس مكتب الأمم المتحدة الإقليمي في الغابون (2014-2016).

وعام 2018، تم تعيينه كمستشار خاص للأمين العام بشأن مدغشقر، وعمل كخبير مستقل للمراجعة الاستراتيجية لمكتب الأمم المتحدة لغرب أفريقيا عام 2019.

 

أول رد فعل 

 

وفي السياق، دعا السفير الأمريكي في ليبيا، ريتشارد نورلاند، السبت، الأطراف الليبية المتصارعة للعمل مع المبعوث الأممي الجديد، لوضع خارطة طريق من أجل إجراء الانتخابات.

وقال نورلاند، في تغريدة على تويتر: “في مكالمة.. مع فتحي باشاغا.. ناقشنا أهمية وقف تصعيد المواجهة العسكرية في طرابلس وما حولها ليبيا”.

وأضاف أن “الحاجة ملحة لجميع الأطراف للعمل مع المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة الجديد لوضع خارطة طريق واضحة المعالم لإجراء الانتخابات.. باعتبارها الحل الوحيد للاستقرار في ليبيا”.

 

 

 

وتشهد ليبيا أزمة سياسية تتمثل في صراع بين حكومتين الأولى برئاسة فتحي باشاغا المكلفة من البرلمان، والثانية يقودها الدبيبة الذي يرفض تسليم السلطة إلا لحكومة تكلف من قبل برلمان جديد منتخب.

 


المصدر: العربي 21

شاهد أيضاً

إسرائيل تفتح تحقيقا في مقتل مسعف فلسطيني متطوع في الضفة الغربية

إسرائيل تفتح تحقيقا في مقتل مسعف فلسطيني متطوع في الضفة الغربية صدر الصورة، PRCS التعليق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *