974

ملعب 974 في قطر يحصل على شهادة دولية لتقييم الاستدامة

أعلنت “اللجنة العليا للمشاريع والإرث” القطرية عن حصول ملعب 974، أول ملعب قابل للتفكيك بالكامل في تاريخ كأس العالم، على شهادتي المنظومة العالمية لتقييم الاستدامة “جي ساس” (GSAS) من فئة الخمس نجوم في التصميم والبناء، ومن فئة التميز في إدارة البناء، والتي تمنحها المنظمة الخليجية للبحث والتطوير (جورد)، تقديرا للالتزام بمعايير الاستدامة خلال مراحل التصميم والبناء.

وأعرب المهندس غانم الكواري نائب المدير العام للخدمات الفنية، عن فخره بحصول الملعب على هذا التصنيف المرموق في الاستدامة، وقال إن “حصول الملعب على هذه الشهادات هو تأكيد إضافي على جهودنا المتواصلة لإرساء مفاهيم جديدة في بناء وتصميم الملاعب المستدامة، التي نأمل أن يتم تبنيها في جميع أنحاء العالم. ويعد هذا الاستاد مثالا رائعا على الإرث الذي نعتزم تركه بعد إسدال الستار على منافسات البطولة.”

من جانبها قالت المهندسة بدور المير المديرة التنفيذية لإدارة الاستدامة إن حصول ملعب 974 على الشهادتين “يأتي تتويجا لجهود كل من عمل في هذا المشروع الفريد، والملعب يجسّد أهداف الاستدامة في مونديال قطر 2022 حتى بعد انتهاء منافساته”.

ويؤسس ملعب 974 لمعايير جديدة في بناء وإعادة استخدام المنشآت المستدامة، باعتباره أول ملعب يمكن تفكيكه بالكامل وإعادة استخدامه لأغراض أخرى بعد انتهاء البطولة، ويتجلى ذلك في إعداد تصميم مرن يتيح إعادة بناء الملعب بنفس السعة في موقع آخر، أو بناء منشآت أخرى أصغر حجما باستخدام نفس المواد.

ويعد الملعب، الذي يتسع لأكثر من 40 ألف مشجع، علامة فارقة في تصميم وبناء الملاعب، حيث جرى تشييده باستخدام حاويات الشحن البحري المعتمدة ووحدات بناء من الفولاذ المعاد تدويره، مما قلل من كمية النفايات الناتجة عن تصنيع المكونات المستخدمة في البناء، إضافة إلى الحد من النفايات في موقع العمل.

اقرأ ايضاً
جلال القادري.. مدرب طوارئ يحلم بكتابة التاريخ في كأس العالم

وأسهم استخدام مكونات البناء الجاهزة في تقليل الوقت اللازم لإنجاز الملعب، كما أدى استخدام أنظمة ذات كفاءة عالية في توفير 40% من المياه النقية خلال بناء الملعب، مقارنة بمشاريع تشييد الملاعب التقليدية.

ويقع ملعب 974 على ساحل الخليج العربي، بالقرب من مطار حمد الدولي، ويتميز بإطلالته الساحرة على منطقة الخليج الغربي بالدوحة عبر مياه الخليج، وعلى ميناء الدوحة القريب. واستضاف الملعب أول مباراة رسمية على أرضه في 30 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي خلال منافسات كأس العرب 2021، ويستضيف 7 مباريات في المونديال، بداية بمباراة المكسيك وبولندا في 22 نوفمبر/تشرين الثاني، لحساب المجموعة الثالثة.

يشار إلى أن جميع الملاعب الثمانية لمونديال قطر 2022 حصلت على شهادة المنظومة العالمية لتقييم الاستدامة “جي ساس”، من بينها 3 ملاعب حصلت على فئة الأربع نجوم، بينما مُنحت الملاعب الأخرى فئة الخمس نجوم. وقد جرى اعتماد منظومة “جي ساس” من الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، وتضمن تلبية البنية التحتية الخاصة بالبطولة لمجموعة من المعايير البيئية الصارمة.


الجزيرة – مونديال 2022

شاهد أيضاً

نحو عالم دون مركزية الغرب؟

نحو عالم دون مركزية الغرب؟

  مركزية الغرب معضلة العالم المعاصر كنا نظن أن الحملة ضد استضافة قطر للمونديال قد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.