«أسترازينيكا» و «روش» تتعاونان لإعادة تشخيص وعلاج السرطان في الشرق الأوسط

«أسترازينيكا» و «روش» تتعاونان لإعادة تشخيص وعلاج السرطان في الشرق الأوسط

أعلنت أسترازينيكا، شركة الأدوية البريطانية السويدية، وشركة روش السويسرية عن شراكة لإعادة تعريف تشخيص وعلاج مرض السرطان في البلدان العربية.

تسعى الشراكة لتذليل العقبات التي تعترض اختبار المؤشرات الحيوية وزيادة توفير خدمات الطب الدقيق لتحسين نتائج المرضى في المنطقة التي يتوقع أن تتضاعف فيها أمراض السرطان بحلول 2030.

يختلف مرض السرطان، الذي يحدث نتيجة لطفرات وراثية تؤثر على أسلوب عمل الخلايا ونموها، بين شخص وآخر لاختلاف هذه الطفرات في طبيعتها وعددها واختلافها بين أنواع السرطان. فقد يحتاج حتى المصابين بنوع السرطان نفسه إلى علاجات مختلفة.

اختبار المؤشرات الحيوية نوع من الاختبارات الجزيئية أو الوراثية، يرصد التغيرات في المورثات والبروتينات والمواد الأخرى، والتي تقدم معلومات بالغة الأهمية عن الأورام. ويساعد ذلك في متابعة تطور الأورام لدى المرضى، ويتيح علاجات مدروسة وفرصاً أكبر للبقاء على قيد الحياة.

والاختبار، الذي يمكن إجراؤه أثناء تشخيص المرض أو عند عودته أو في مراحله المتقدمة، يتيح لممارسي الرعاية الصحية وضع خطط علاجية تلبي الاحتياجات الفردية لكل مريض، ومنها العلاجات الموجهة والمناعية الأنسب لنوع السرطان المحدد.

وتمكّن هذه المنهجية المخصصة ممارسي الرعاية الصحية من تقديم الدواء المناسب للمرضى في الوقت المناسب وعلاجهم بفعالية أكبر والحدّ من الأعراض الجانبية.2

تقول بيلين إنسيسو، الرئيس الإقليمي لشركة أسترازينيكا في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا: “لدينا فرصة لعكس المسار التصاعدي لمعدلات السرطان في العالم العربي عن طريق تسخير التكنولوجيا المبتكرة للطب الدقيق، مثل اختبار المؤشرات الحيوية. ونأمل من خلال هذه الشراكة مع روش أن نعجّل كثيراً باختبار المؤشرات الحيوية في جميع أنواع الأورام ومراحل السرطان في البلدان العربية. كما نطمح إلى تمكين المرضى من الحصول على معلومات دقيقة وسريعة عن الطفرات الوراثية التي تسبب نوع السرطان المشخص لديهم”.

اقرأ ايضاً
صحيفة أمريكية تحذر من تشويه سمعة دبابات "ليوبارد 2" الألمانية بعد توريدها إلى أوكرانيا

“إن تزايد حالات الإصابة بالسرطان في الشرق الأوسط يعطي معنى جديدًا لأهمية التعاون. نحن فخورون بشراكتنا مع أسترازينيكا لمواصلة إعادة تعريف وتعزيز تشخيص وعلاج السرطان في المنطقة من خلال الاستفادة من قوة التقنيات المتقدمة، مثل اختبار العلامات الحيوية وخطط العلاج الشخصية، وضمان حصول جميع المرضى على الرعاية التي يحتاجونها ويستحقونها. يمكننا معًا مساعدة عدد لا يحصى من الرجال والنساء والأطفال على عيش حياة قوية وصحية، لا يحددها السرطان ولكن من خلال الاحتمالات التي لا نهاية لها أمامهم، ” قالت أولفت برو، رئيسة منطقة الشرق الأوسط في شركة روش للأدوية.

وتركز الشراكة على تعزيز مهارات ممارسي الرعاية الصحية وتوعية الجمهور. ومن المزمع أن تعقد أول فعالية إقليمية تركز على سرطان الرئة في 7  سبتمبر. وستجمع الورشة اختصاصيين في علم الأمراض والأشعة التداخلية وطب الرئة التداخلي وجراحة الصدر. وتهدف إلى تعزيز التعامل مع الأنسجة في المختبر وتحسين التوصيف الجزيئي ودعم ممارسي الرعاية الصحية في تحديد عدد أكبر من المرضى الذين يمكنهم الاستفادة من العلاجات الموجهة.
 

المصدر: جريدة العرب القطرية

شاهد أيضاً

تحذير هندي: زراعة الشعر قاتلة

تحذير هندي: زراعة الشعر قاتلة

عندما بدأ الهندي آثار رشيد يلاحظ بدايات صلع، قرر الخضوع لزراعة شعر كي يستعيد وسامته …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.