سفير قطر لدى التشيك: زيارة سمو أمير البلاد إلى براغ ستدفع العلاقات بين البلدين إلى طور جديد

سفير قطر لدى التشيك: زيارة سمو أمير البلاد إلى براغ ستدفع العلاقات بين البلدين إلى طور جديد

أكد سعادة الشيخ عبدالله بن محمد بن سعود آل ثاني سفير دولة قطر (غير مقيم) لدى التشيك، على الأهمية البالغة التي تكتسبها زيارة الدولة التي سيؤديها حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، حفظه الله، إلى جمهورية التشيك، معتبرا أنها ستعطي دفعا قويا للعلاقات بين البلدين في مختلف المجالات.
وأوضح سعادة السفير، في تصريح خاص لوكالة الأنباء القطرية /قنا/، أن الزيارة الأولى لسمو أمير البلاد المفدى إلى براغ ستساهم في فتح آفاق جديدة للتعاون الثنائي، في مجالات مختلفة، لاسيما السياسية والاقتصادية والسياحية والصحية والثقافية والرياضية وغيرها.
وقال سعادته إن العلاقات بين البلدين شهدت تطورا كبيرا ومتسارعا في العامين الأخيرين وصلت إلى فتح سفارة لجمهورية التشيك في الدوحة، ومن المتوقع فتح سفارة قطرية في العاصمة براغ، مشيرا إلى أنه سيعلن عنها خلال زيارة حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، وأكد سعادة السفير أن فتح السفارات سيساعد في تقوية وتعزيز العلاقات بين البلدين.
وذكر سعادته أن جمهورية التشيك تعتبر من أسرع الدول نموا في أوروبا، خلال السنوات الأخيرة، في مجالي البنية التحتية والسياحة العلاجية، مشيرا إلى استعداد جهاز قطر للاستثمار والخطوط الجوية القطرية للقيام بزيارات للمؤسسات الصحية في التشيك لتعزيز العلاقات في مجال السياحة العلاجية.
وعلى مستوى التعاون الاقتصادي بين البلدين، قال سعادة الشيخ عبدالله بن محمد بن سعود آل ثاني، إن حجم التبادل التجاري الحالي وصل إلى 600 مليون دولار، متوقعا تسارع التبادل التجاري بين البلدين عقب زيارة حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، للتشيك، مشيرا إلى وجود اتفاقية تجنب الازدواج الضريبي بين قطر والتشيك التي أبرمت في يونيو الماضي.
ولفت سعادة سفير دولة قطر لدى التشيك إلى قيام مجموعة عمل تضم 12 من البرلمانيين التشيكيين بالعمل على تعزيز العلاقات الاقتصادية والثقافية والبحث العلمي بين البلدين، مشيرا إلى استعداد قطر والتشيك للتوقيع على اتفاقيات تجارية واستثمارية بمناسبة زيارة سمو أمير البلاد المفدى إلى براغ.
كما نوه بتنظيم منتدى سيجمع رجال الأعمال من البلدين لبحث تطوير وتعزيز التبادل التجاري والاستثماري، لاسيما في ظل الاهتمام الكبير الذي توليه جمهورية التشيك ورجال أعمالها لمجال الطاقة، وقناعتهم بالمكانة الكبيرة التي تحتلها دولة قطر في السوق العالمية للطاقة، وخاصة في مجال إنتاج وتصدير الغاز، وتقديرهم لهذه المكانة والوزن العالميين.
وبخصوص تنظيم دولة قطر لبطولة كأس العالم FIFA قطر 2022، أبرز سعادة السفير، في تصريحه لـ/قنا/، مدى إعجاب المسؤولين التشيكيين، من وزراء ورجال الأعمال، والجماهير الرياضية على حد سواء، بالاستعدادات الكبيرة التي جهزتها قطر لاحتضان أكبر مسابقة كروية في العالم، معربين عن ثقتهم التامة بنجاح قطر في تنظيم بطولة استثنائية وغير مسبوقة.
وأكد سعادة الشيخ عبدالله بن محمد بن سعود آل ثاني سفير دولة قطر (غير مقيم) لدى التشيك، في ختام تصريحه لوكالة الأنباء القطرية /قنا/، أن الدول الأوروبية تثمن عاليا الدور المركزي والكبير لدولة قطر في حل النزاعات العالمية، لاسيما دورها المحوري في أفغانستان، فضلا عن دورها الإغاثي في كثير من البلدان التي تعرضت لكوارث طبيعية، وما تقوم به من وساطات لحل النزاعات كالملف النووي الإيراني، حيث قال سعادته “إن كل العالم ينظر لدولة قطر كوسيط مرحب به لما تمتلكه من رؤية واضحة تجاه القضايا العالمية”.

اقرأ ايضاً
سمو الأمير يبعث رسالة خطية إلى رئيس المجلس الأوروبي

المصدر: صحيفة العرب القطرية

شاهد أيضاً

خلال زيارتهم لدار الشرق.. وفد إعلامي نيبالي: كأس العالم في قطر مبهر

خلال زيارتهم لدار الشرق.. وفد إعلامي نيبالي: كأس العالم في قطر مبهر

قام الوفد الاعلامي النيبالي المشارك في تغطية بطولة كأس العالم لكرة القدم بزيارة الى مجموعة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.