20220510 1652199767 339

سمو الأمير يشارك غدا في القمة السادسة للدول الأعضاء بمؤتمر التفاعل وإجراءات بناء الثقة في آسيا “سيكا”

يترأس حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى وفد دولة قطر في القمة السادسة للدول الأعضاء بمؤتمر التفاعل وإجراءات بناء الثقة في آسيا /سيكا/ التي ستعقد غدا /الخميس/ بمدينة أستانا عاصمة كازاخستان.
وتتزامن القمة مع الاحتفال بالذكرى الثلاثين لتأسيس /سيكا/ والاستعداد لإطلاق عملية التحول التدريجي لهذا الكيان المكون من 27 عضوا في آسيا.
وتوفر القمة فرصة ممتازة للقادة المشاركين فيها لبحث آخر التطورات والملفات التي تهم أعضاء /سيكا/ وسبل تفعيل دورها وتنشيط آلياتها على الساحتين الإقليمية والعالمية، خاصة وأن /سيكا/ تكتسب في ظل التحديات الأمنية التي تواجهها آسيا أهمية متزايدة، إذ لا تزال آسيا تعاني من النزاعات الإقليمية والجريمة المنظمة والعابرة للحدود والإرهاب والتغيرات المناخية والارتفاع المستمر في مستوى مياه البحار والنزاعات حول المياه والأمن الغذائي والأوبئة، بالإضافة إلى أمن الطاقة.
ومن المتوقع أن تكون قمة /سيكا/ واحدة من كبرى أحداث السياسة الخارجية ليس فقط بالنسبة لكازاخستان، ولكن أيضا في القارة الآسيوية، حيث سيتم خلالها اعتماد عدد من الوثائق القرارات.
ومنذ انضمامها لعضوية مؤتمر التفاعل وإجراءات بناء الثقة في آسيا خلال انعقاد قمة /سيكا/ الرابعة بشنغهاي بجمهورية الصين الشعبية عام 2014، تشارك دولة قطر بفعالية وانتظام في جميع فعاليات المؤتمر، وتسعى لتعزيز علاقات التعاون مع الدول الأعضاء.
وفي هذا السياق، وفي الخامس عشر من يونيو لعام 2019، شارك حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، في القمة الخامسة لمؤتمر التفاعل وإجراءات بناء الثقة في آسيا /سيكا/ التي عقدت بمدينة دوشنبه بجمهورية طاجيكستان. والتقى سموه “حفظه الله” على هامش القمة مع عدد من قادة الدول الشقيقة والصديقة، شملت أصحاب الفخامة رؤساء جمهورية طاجيكستان وجمهورية كازاخستان وجمهورية الصين الشعبية وروسيا الاتحادية والجمهورية الإسلامية الإيرانية والجمهورية التركية وجمهورية قيرغيزيا.
وقد عكست هذه اللقاءات المثمرة عمق ومتانة علاقات دولة قطر مع هذه الدول وفتحت أمامها آفاقا أرحب لدعمها وتطويرها في شتى المجالات، وكانت فرصة لتبادل وجهات النظر حول مختلف القضايا والأوضاع الإقليمية والدولية الراهنة.
كما شاركت دولة قطر خلال أكتوبر من العام الماضي في الدورة السادسة لاجتماعات مجلس وزراء الخارجية لمؤتمر التفاعل وإجراءات بناء الثقة في آسيا /سيكا/، الذي عقد في العاصمة الكازاخستانية أستانا. وترأس وفد دولة قطر المشارك في الاجتماعات سعادة الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية.
وتوجه سعادته في كلمة دولة قطر، بخالص الشكر والتقدير لجمهورية كازاخستان الرئيس الحالي لمؤتمر /سيكا/ على الحفاوة وحسن تنظيم هذا الاجتماع. وقال: “إننا نقدر إيجابيا مسار /سيكا/ خلال ثلاثين عاما منذ تأسيسه، بمبادرة من فخامة الرئيس الأول لجمهورية كازاخستان نور سلطان نزارباييف، كمنتدى للحوار وتوحيد جهود مجموعة واسعة من الدول الآسيوية للمشاركة في نشاط إقرار الأمن والاستقرار في آسيا، وإنشاء شبكة عضوية شاملة من أجل مواجهة التحديات والتهديدات المستجدة في منطقتنا التي لا تزال فيها بؤر الإرهاب والنزاعات الإقليمية”.
وأشار سعادته إلى أن التعاون متعدد الأطراف هو السبيل الوحيد لمواجهة تحديات الأوبئة والتغير المناخي والبيئة عموما، وانطلاقا من هذا الإدراك، قدمت دولة قطر المساعدات لكثير من دول العالم، من أجل الاحتواء والسيطرة على تفشي جائحة فيروس كورونا، بالإضافة إلى مشاركتها الفاعلة ضمن الجهود الدولية في حشد الموارد والطاقات لمواجهة هذا الوباء وتداعياته.

اقرأ ايضاً
شركة أوريدو للاتصالات تدشّن أول برج موزايك مضاء بالألوان في قطر

المصدر: صحيفة العرب القطرية

شاهد أيضاً

"الداخلية" تلغي شرط الحصول على "بطاقة هيا" لدخول البلاد لمواطني ومقيمي دول مجلس التعاون لغير حاملي التذاكر

“الداخلية” تلغي شرط الحصول على “بطاقة هيا” لدخول البلاد لمواطني ومقيمي دول مجلس التعاون لغير حاملي التذاكر

 أعلنت وزارة الداخلية السماح لمواطني دول مجلس التعاون الخليجي والمقيمين فيها بالدخول إلى الدولة، دون …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.