أجمل مواقع إسطنبول الأثرية.. مسجد الفاتح يحتل مكانة خاصة في قلوب الأتراك

أجمل مواقع إسطنبول الأثرية.. مسجد الفاتح يحتل مكانة خاصة في قلوب الأتراك

لا شك في أن احتواء إسطنبول كبرى المدن التركية على عدد كبير من المساجد، جعل الأجواء الرمضانية لها طابع خاص، ومن أهم هذه المساجد مسجد الفاتح الذي يعد من أجمل المواقع الأثرية والدينية في إسطنبول.
يقع مسجد الفاتح في الجهة الأوروبية من المدينة العريقة، في منطقة الفاتح التي تحمل اسم فاتح إسطنبول، ويعد مثالا عظيما على فن العمارة الإسلامية التركية في إسطنبول، وقد سمي هذا المسجد كذلك على اسم السلطان محمد الفاتح الذي فتح القسطنطينية عام 1453م.
ولمسجد الفاتح مكانة خاصة في قلوب الأتراك، وهم يزورونه باستمرار ومن عاداتهم زيارته بصورة خاصة في شهر رمضان المبارك بحيث إنك لا تجد مكانا تجلس فيه، ويظلون يقرأون القرآن ويصلون.
ويقول الشيخ عثمان أونلو المسؤول في الرئاسة الدينية التركية في تصريح لوكالة الأنباء القطرية /قنا/ إن مسجد الفاتح يكتظ في صلاة التراويح، بالمصلين الذين توافدوا من مختلف مناطق المدينة والزائرين من خارجها، مضيفا “كما تميزت صلاة التراويح بقدوم المصلين رفقة عوائلهم من أجل إحياء الأجواء الروحانية المتميزة، فشارك الأطفال والنساء بالأماكن المخصصة لهم”.
وتعتبر العشر الآواخر من شهر رمضان المبارك وقت التعبد والاعتكاف ولزوم المساجد للتقرب إلى الله تعالى، ومن العادات عند الأتراك إحياء ليلة السابع والعشرين من رمضان، حيث يعتكف كثير من الناس في المساجد تلك الليلة لإحيائها، ويتناولون طعام السحور جماعة فيها، وبهذه المناسبة يتحول مسجد الفاتح إلى خلية نحل للعبادة للمعتكفين الراغبين في الابتعاد عن الحياة الدنيا ولهوها وتحري ليلة القدر.
كما يشهد مسجد الفاتح خلال الشهر الكريم عموما نشاطا ملحوظا فتعقد دروس التفسير والفقه والحديث بعد صلاة الظهر والعصر، إلى جانب المحاضرات والندوات الدينية، وتشهد صلاة التراويح إقبالا كبيرا من الناس.
ويعتبر حي الفاتح من أقدم الأحياء التي تقع داخل أسوار إسطنبول القديمة، والتي لها مكانة روحانية خاصة حيث تستضيف أبرز الأماكن المتميزة والمساجد القديمة التي تحمل أسماء السلاطين العثمانيين.
ويتصل جامع الفاتح بأسواق مجاورة تشهد إقبالا كبيرا خلال شهر رمضان، مع انتشار المأكولات والأطعمة الرمضانية التركية منها والعربية، لتكون فرصة للمصلين لإتمام التسوق بعد صلاتهم.
ونظرا للموقع المتميز لحي الفاتح فإن أسواقه تشهد زيارات وافدين من أحياء أخرى من إسطنبول، فضلا عن زيارات السائحين في المدينة له، فالحي هو قلب إسطنبول القديمة ومن أقدم أحيائها.

اقرأ ايضاً
سان بطرسبوغ.. نجمة تلفزيونية سابقة جثة هامدة في نهر

المصدر: جريدة العرب القطرية

شاهد أيضاً

رجل وزوجته يدخلان موسوعة غينيس لفارق الطول الكبير بينهما

رجل وزوجته يدخلان موسوعة غينيس لفارق الطول الكبير بينهما

دخل رجل وزوجته من الولايات المتحدة موسوعة غينيس للأرقام القياسية بسبب فارق الطول الكبير بينهما، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *