الرئيس الإيراني: استخدام لغة القوة ضدنا أداة غير فعالة

الرئيس الإيراني: استخدام لغة القوة ضدنا أداة غير فعالة

قال الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، خلال حديثه مع مجموعة من مفكري السياسة الخارجية الأميركية بنيويورك، حيث يشارك في الدورة الـ78 للجمعية العامة للأمم المتحدة، إن استخدام لغة القوة ضد بلاده «أداة غير فعالة».

ونقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية (إيرنا) الثلاثاء، عن رئيسي قوله مساء الاثنين (بالتوقيت المحلي): «لا بد لأميركا أن تكون قد فهمت إلى الآن، أن استخدام لغة القوة، سواء في شكل عقوبات، أو في شكل تهديدات ضد الشعب الإيراني، أداة غير فعالة، وبطبيعة الحال، فإن حكمنا مبني على الأفعال».

وأضاف: «ما يمكن أن يؤدي إلى كسب ثقتنا، هو تغيير هذا السلوك المتغطرس والعمل على أساس الالتزامات، وهو أمر لم تنجح أميركا فيه حتى الآن».

341842
أحد شوارع العاصمة الإيرانية طهران (إ.ب.أ)

ورداً على سؤال بشأن الاتفاق النووي وآفاق العلاقات الإيرانية – الأميركية، قال الرئيس الإيراني: «مع تغير الحكومة في الولايات المتحدة، والإعلان عن استعداد الحكومة الجديدة للعودة إلى التزاماتها، أعلنت جمهورية إيران الإسلامية أيضاً استعدادها للتوصل إلى اتفاق جيد، وتابعت المفاوضات بجدية، ولكن بعد فترة تبين أن الأطراف الأخرى لم تلتزم بتعهداتها».

اقرأ ايضاً
النهب والتخريب يطال مواقع أثرية عراقية

وأشار إلى «الحسابات الخاطئة للأميركيين في قضية أعمال الشغب بإيران»، العام الماضي، وقال: «لقد تخلت الحكومة الأميركية، بسبب النصائح الخاطئة التي تلقتها من بعض العناصر المرتزقة التي تدعي أنها إيرانية، وكذلك التقديرات الخاطئة لأجهزة التجسس، تخلت عن المفاوضات، وعقدت الآمال على نتائج أعمال الشغب، في حين أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية اليوم عبارة عن شجرة عملاقة، لن تؤثر عليها مثل هذه الهزات».

المصدر: الشرق الأوسط

شاهد أيضاً

إسرائيل تفتح تحقيقا في مقتل مسعف فلسطيني متطوع في الضفة الغربية

إسرائيل تفتح تحقيقا في مقتل مسعف فلسطيني متطوع في الضفة الغربية صدر الصورة، PRCS التعليق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *