تصاعد وتيرة المعارك بين الجيش السوداني و«الدعم السريع» حول القيادة العامة بالخرطوم

تصاعد وتيرة المعارك بين الجيش السوداني و«الدعم السريع» حول القيادة العامة بالخرطوم

تصاعدت اليوم (الأربعاء) وتيرة المعارك الدائرة بالأسلحة الثقيلة بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع حول مقر القيادة العامة للجيش بشرق الخرطوم وسلاح المهندسين في جنوب أمدرمان ومناطق متفرقة من العاصمة.

وتصاعدت أعمدة الدخان بكثافة في محيط القيادة العامة للجيش بعد تعرضها لضربات مدفعية من قبل قوات الدعم السريع، حسبما أبلغ شهود «وكالة أنباء العالم العربي».

وذكر الشهود أن أصوات انفجارات عنيفة ما زالت تهز أرجاء المنطقة منذ الصباح الباكر، كما تشهد الأحياء المحيطة بسلاح المهندسين بأمدرمان اشتباكات عنيفة.

وقالت شهد ياسر التي تسكن حي المربعات الواقع غربي سلاح المهندسين إن هناك ضربات مدفعية وإن اشتباكات تدور على الأرض.

وأضافت: «تعودنا على أصوات الرصاص والانفجارات، وعندما تدور اشتباكات نحتمي بجدران الغرف، لكن انفجارات اليوم كانت عنيفة وأصابتنا بالذعر».

وذكرت أن قوات الدعم السريع تنفذ منذ أيام ضربات مدفعية على منطقة سلاح المهندسين التابعة للجيش، وأن ضربات اليوم «هي الأعنف من نوعها».

كما تحدث سكان عن قصف مدفعي عنيف شنه الجيش على عدد من أحياء شرق النيل بمدينة الخرطوم بحري، ومنطقة جبرة المتاخمة لسلاح المدرعات بجنوب الخرطوم، فضلا عن أحياء بري والرياض والطائف والمنشية بشرق العاصمة.

اقرأ ايضاً
حجي لـ"عربي21": أنباء مشاركتي في الحوار الوطني غير صحيحة

وقالوا إن قصفا مدفعيا من منطقة وادي سيدنا العسكرية بشمال أمدرمان استهدف مواقع وتمركزات لقوات الدعم السريع في جنوب وغرب المدينة وفي الأحياء الغربية لضاحية الثورة بشمال أمدرمان.

دورة الجمعية العامة

في غضون ذلك، توجه رئيس مجلس السيادة الانتقالي قائد الجيش عبد الفتاح البرهان صباح اليوم (الأربعاء) إلى مدينة نيويورك الأميركية على رأس وفد السودان المشارك في أعمال الدورة الثامنة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة.

ومن المقرر، وفقا لإعلام مجلس السيادة، أن يلقي البرهان خطاب السودان أمام الجمعية العامة يوم الجمعة المقبل، كما سيشارك في اجتماعات رفيعة المستوى لبحث تعزيز التعاون متعدد الأطراف فيما يتعلق بمختلف القضايا الدولية والإقليمية المطروحة.

كما سيلتقي البرهان على هامش الدورة الثامنة والسبعين بعدد من الرؤساء من مختلف دول العالم وممثلين عن منظمات دولية وإقليمية لبحث سبل التعاون الثنائي والتعاون متعدد الأطراف لبناء مستقبل أكثر استقرارا.

واندلع القتال فجأة بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع في منتصف أبريل (نيسان) بعد توتر بين الطرفين على مدى أسابيع، بينما كانت الأطراف العسكرية والمدنية تضع اللمسات النهائية على عملية سياسية مدعومة دوليا.

المصدر: الشرق الأوسط

شاهد أيضاً

إسرائيل وحزب الله يقتربان من حرب شاملة

إسرائيل وحزب الله يقتربان من حرب شاملة التعليق على الصورة، قال المواطن الإسرائيلي، ديفيد كاماري، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *