وأفرجت مصلحة السجون الإسرائيلية، ليلة الأحد، عن 39 أسيرا فلسطينيا، من السجون الإسرائيلية ضمن المرحلة الثالثة، من صفقة التبادل، جميعهم من الأطفال وأحدهم سيعود إلى قطاع غزة.

ودخلت الهدنة المؤقتة بين حماس وإسرائيل يومها الرابع والأخير، وسط تواصل الجهود لتمديدها.

يأتي ذلك بينما قدمت إسرائيل طرحا يقضي بتمديد الهدنة، مقابل إطلاق حماس سراح 10 محتجزين إضافيين كل يوم.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الأحد، إنه أبلغ الرئيس الأميركي جو بايدن بأن إسرائيل ستستأنف حملتها في غزة بكل قوة بمجرد انتهاء الهدنة المؤقتة.

وأضاف نتنياهو أنه سيرحب بتمديد الهدنة إذا سهلت حماس إطلاق سراح 10 رهائن إضافيين كل يوم، على النحو المتفق عليه بموجب الاتفاق الأصلي الذي توسطت فيه قطر، وفقما نقلت “رويترز”.

وأفاد البيت الأبيض بأن “بايدن ونتنياهو اتفقا في اتصال هاتفي على مواصلة العمل لتأمين إطلاق سراح جميع الرهائن”.

اقرأ ايضاً
إسلاميو المغرب ينتقدون بلاغ خارجية بلادهم بشأن عدوان غزة