السعودية تستغل موسم الحج للتطبيع مع إسرائيل
السعودية تستغل موسم الحج للتطبيع مع إسرائيل

تحالف مجاني مع الحضن الصهيوني…السعودية تستغل موسم الحج للتطبيع مع إسرائيل

السعودية بدأت تزيل الستار عن علاقاتها مع إسرائيل، فاليوم الكل بات يعلم دفئ وطيب العلاقات التي تربط معظم الأنظمة العربية بإسرائيل. وما يمنع هذه الدول من اتخاذ خطوات تقربها من الكيان هو ردة فعل الشعوب والمواجهات التي ستملأ الشوارع رفضا لتوقيع اتفاقيات مع كيان غاصب يقتل الأطفال ويعتدي على المقدسات ويعتقل النساء.

موسم الحج فرصة سانحة للترويج للتطبيع

ومع قدوم موسم الحج باشر محمد بن سلمان بتنفيذ خططه للتقرب مع صديقتها الاستراتيجية إسرائيل. فالحج والحضور الكبير للمسلمين هو فرصة سانحة لترويج فكرة التطبيع ونشر الأفكار الدعائية البراغماتية عن أهمية التحالف مع هذا الكيان الغاصب.

اقرأ ايضا

موسم الحج يتحول لساحة سرقة ونهب واستغلال لمشاعر المسلمين

وتوجهت أنظار المسلمين في العالم مؤخراً للسعودية التي لم تعد تبالي بالدفاع عن الإسلام والمسلمين كما كانت في السابق، فهي تسعى لترويج أفكار الغرب واستغلال موسم مقدس كالحج للتطبيع، في الوقت الذي تقوم فيه إسرائيل بفرض سياستها الاستبدادية التعسفية بالاعتداء على المقدسات الإسلامية وقتل المسلمين وهدم بيوتهم وسجن كبيرهم وصغيرهم والاعتداء عليهم بشتى أنواع الاساليب اللاانسانية في الاراضي الفلسطينية المحتلة،

تضميد جراح العلاقات قبل زيارة بايدن

وفي ذات السياق، انتهز بن سلمان الفرصة لإصلاح علاقاته مع البيت الابيض في ظل اقتراب موعد زيارة الرئيس الأمريكي جو بايدن للرياض التي من شأنها تحسين العلاقات مع السعودية وتعزيز العلاقات والتعاون مع جميع مؤسسات الكيان ، بما في ذلك الجيش والموساد ومجلس الأمن ووزارة الخارجية.

وبشأن الخطط الإسرائيلية ، أعلن موقع “فينت” الإسرائيلي أن هناك منافسة مع الوقت وراء الكواليس ، وأن هناك جهودا تبذل للتوصل إلي خطوات لتطبيع العلاقات مع السعودية، بهدف حل قضية تطبيع العلاقات الإسرائيلية السعودية قبل وصول بايدن إلي المنطقة.

اقرأ ايضاً
السيسي يؤكد تضامن بلاده مع الإمارات ضد هجمات الحوثيين

 

اجتماع عربي إسرائيلي في مصر

وفي هذا الصدد، نقلت صحيفة “وول ستريت جورنال” عن مسؤولين من الولايات المتحدة والمنطقة أنّ واشنطن عقدت اجتماعاً سرياً لكبار المسؤولين العسكريين من “إسرائيل” ودول عربية في مدينة شرم الشيخ المصرية.

فيما أوضح التقرير أنّ “المحادثات التي لم يكشف عنها من قبل، والتي عقدت في شرم الشيخ في مصر، كانت هي المرة الأولى التي يلتقي فيها مثل هذا النطاق من كبار الضباط الإسرائيليين وعرب تحت رعاية عسكرية أميركية، لمناقشة كيفية مواجهة تهديد مشترك”.

السعودية عضو أساسي في الاجتماع

ووفق صحيفة “وول ستريت جورنال” جمع “لقاء شرم الشيخ” رئيس الأركان الإسرائيلي أفيف كوخافي، واللواء فياض بن حامد الرويلي، رئيس أركان القوات المسلحة السعودية، كما شارك الفريق الركن سالم بن حمد النابت الذي يقود القوات المسلحة القطرية، وكذلك كبار القادة من الأردن ومصر، حيث أرسلت البحرين، التي نادراً ما يسافر قائدها العسكري، والإمارات العربية المتحدة، ضباطاً أقل رتبةـ في حين أن “الكويت وعمان لم تنضما إلى المحادثات”.

خبير سياسي عربي: تشكيل ناتو عربي هو مجرد كلام… الحلم العربي بتشكيل جيش متماسك “وهم متحجب ومحض خيال”

وفي الأسابيع القليلة الماضية، فتحت المملكة العربية السعودية مجالها الجوي علنًا أمام الطائرات الإسرائيلية ، وفي نفس الفترة الزمنية القصيرة ، هبطت عدة طائرات من تل أبيب في مطار الرياض وكانت تنقل رجال أعمال ونشطاء اقتصاديين ومسؤولين أمنيين من إسرائيل إلي الرياض.

وفي الختام، هل ستكون ردة الشعوب العربية وخاصة المسلمة منها عنيفة تجاه أي خطوة تقوم بها المملكة العربية السعودية تجاه إسرائيل، اما أنها ستكتفي بالمشاهدة والنحيب خلف الشاشات كما حصل في الإمارات والبحرين؟

المصدر: قطرعاجل

 

شاهد أيضاً

1 1706435

الهجوم الإيراني بالأرقام.. عدد الصواريخ والمسيرات

كشفت وسائل إعلام أميركية وإسرائيلية أن إيران أطلقت على إسرائيل ما يزيد على 330 مسيرة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *