بولندا تطالب ألمانيا بـ1300 مليار دولار تعويضات بسبب الحرب العالمية

أعلن رئيس حزب القانون والعدالة (بيس) الحاكم في بولندا، “ياروسلاف كاتشينسكي”، الخميس، أن بلاده ستطلب 1300 مليار دولار من ألمانيا كتعويضات عن الأضرار التي سببتها الحرب العالمية الثانية.

وقال “كاتشينسكي”، مقدمًا تقريره عن خسائر بولندا العسكرية: “المبلغ الذي تم تقديمه كتكلفة للأضرار هو 6 تريليونات و 200 مليار زلوتي (نحو 1300 مليار دولار).

وجاءت تصريحات المسؤول البولندي بمناسبة مرور 83 عامًا على الحرب العالمية الثانية، حيث ينتظر أن تقدم اللجنة البرلمانية المسؤولة، التى تم تشكيلها عام 2017، تقريرها حول أضرار بولندا فى ثلاثة مجلدات.

وكانت تقديرات سابقة للجانب البولندي قالت إن حجم الأضرار التي لحقت ببولندا في تلك  الحرب يبلغ 800 مليار يورو (نحو 800 مليار دولار).

ومثل هذا الغزو بداية الحرب العالمية الثانية، التى أسفرت عن مقتل ما لا يقل عن 55 مليون شخص، وربما الكثير من الملايين الآخرين، ويقدر أن ما يصل إلى 6 ملايين شخص فقدوا حياتهم فى بولندا.

وترفض الحكومة الألمانية أى مطالب بتعويضات، حيث تعتبر أن القضية تم حلها سياسياً وقانونياً فى إطار معاهدة أربعة زائد اثنين، وأتاحت هذه المعاهدة إعادة توحيد ألمانيا مطلع التسعينيات، حيث قبلت بالحدود القائمة مع بولندا.

اقرأ ايضاً
تقرير أمريكي: عقبة جديدة تواجه برنامج إيران النووي بجانب الرفض الدولي

وبدأت الحرب العالمية الثانية فى الأول من سبتمبر عام 1939 بغزو ألمانيا النازية لبولندا، وكانت مدينة فيلون الواقعة بالقرب من مدينة وودج البولندية أول منطقة تتعرض للقصف.

وتم دعوة كافة شركاء حلف شمال الأطلسى (الناتو) والاتحاد الأوروبي ودول الجوار الشرقية للاتحاد، باستثناء الرئيس الروسى فلاديمير بوتين، لحضور إحياء الذكرى. وتعتبر مشاركة كلا الرئيس الاتحادي والمستشار في مثل هذه المناسبة أمرا غير معتادا.


المصدر: وكالات

شاهد أيضاً

اغتيال قادة المقاومة

اغتيال قادة المقاومة أسبابه وعواقبه

إن اغتيال قادة المقاومة ( الجهاد الإسلامي) في فلسطين لا يساعد فقط قوة الردع في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *