• أكتوبر 5, 2022

اتفاقية تعاون مشترك بين قطر الخيرية ومركز أجيال التربوي

قطر الخيرية ومركز أجيال التربوي يوقعان اتفاقية تعاون مشترك

قطر الخيرية ومركز أجيال التربوي يوقعان اتفاقية تعاون مشترك

اتفاقية تعاون مشترك بين قطر الخيرية ومركز أجيال التربوي


وقعت قطر الخيرية اتفاقية تعاون مشترك مع مركز أجيال التربوي يتمّ بموجبها التعاون بين الطرفين. من خلال تنظيم أنشطة وفعاليات وبرامج متنوعة لغرس القيم الفاضلة في نفوس الناشئة وتنمية ورعاية مواهب الأطفال واليافعين.

وتهدف الاتفاقية للارتقاء والنهوض بالعمل التربوي والتطوعي من جميع جوانبه المختلفة وتعزيز أواصر التعاون والشراكة بين الطرفين لتحقيق الأهداف المشتركة بينهما بما يخدم تطلعات ورؤى الطرفين. وقد وقّع هذه الاتفاقية عن قطر الخيرية السيد فيصل بن راشد الفهيدة مساعد الرئيس التنفيذي لقطاع البرامج وتنمية المجتمع وعن مركز أجيال التربوي السيد فيصل بن مبارك القحطاني المدير العام لمركز أجيال التربوي. وقال السيد فيصل بن راشد الفهيدة إن هذه الاتفاقية تأتي في إطار الأولوية التي توليها قطر الخيرية للبرامج والمشاريع التي تخدم المجتمع المحلي، بمختلف فئاته وقطاعاته لا سيما الناشئة والشباب من أجل الإسهام في تكوين جيل قادر على الإسهام في بناء المستقبل ودفع عجلة التنمية إلى الأمام وتحمل المسؤولية التربوية والاجتماعية والتعليمية والثقافية من خلال تفعيل الشراكات مع المؤسسات العامة والخاصة، ودمج الفعاليات واستقطاب الشباب بتصميم عدد من البرامج والمشاريع القِيَميّة والتربوية، التي تنسجم مع رؤية قطر 2030.

اقرأ ايضاً
حملات نظافة في بلدية الخور والذخيرة لإزالة المخلفات

من جهته أعرب السيد فيصل بن مبارك القحطاني مدير مركز أجيال التربوي. عن سعادته بالاتفاقية والشراكة مع قطر الخيرية مشيدًا بالدور الإنساني والاجتماعي الذي تقوم به من خلال أنشطتها الثقافية والتربوية. وبرامجها الهادفة ومشاريعها المثمرة داخل قطر أو عبر مكاتبها المنتشرة بمختلف قارات العالم. ونوه القحطاني بأن الاتفاقية التي وقعت بين قطر الخيرية ومركز أجيال التربوي تهتم بالناشئة والشباب أمل الغد وقادة المستقبل،. وتدعم التأهيل والتدريب، ركيزة التنمية البشرية.

وأضاف مدير مدير مركز أجيال أن هذه الاتفاقية تعبر عن الاهتمام المشترك. بين قطر الخيرية ومركز أجيال التربوي والسعي من أجل تقديم خدمات مجتمعية متميزة.

المصدر: الراية

اقرأ ايضا

سوق أبوهامور في الدوحة ينتظر التطوير

اقرأ ايضا

هيئة مكافحة الاحتكار الفرنسي تغرم غوغل 220 مليون يورو والسبب…

شارك بالتعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.